وحدة تحكم الألعاب الجديدة ل Google تنافس PlayStation و Xbox

img

من الواضح أن مخططات شركة Google لصناعة آلات التحكم في الألعاب أصبحت أكثر واقعية. إلى جانب رغبتها في  الاستحواذ على مطوري الألعاب تود الشركة أن تنافس الشركات الكبرى : Microsoft و Sony و Nintendo.

1- وحدات التحكم ل Google لا تزال في طور التصنيع

قامت شركة جوجل في الآونة الأخيرة من إجراء محادثات مكثفة مع كبار المختصين حول قيامها بصناعة وحدات التحكم الخاصة بها. هذا ما صرحت به Kotaku. أما السؤال الذي يطرح نفسه الآن هو إذا ما كان هؤلاء المطورون لديهم رغبة في التعاون مع  Google والقيام بإصدار ألعاب لنظام streaming platform الجديد.

تتوفر كل من أجهزة  One و PlayStation 4 و Nintendo Switch علىbhardware قوي، ولذلك تكون الألعاب سلسة وسريعة، في المقابل تعتبر لوحات التحكم في الألعاب باهظة الثمن، إذ تكلف لوحة التحكم بضع مئات من الدولارات دون اللعبة ذاتها. يعتبر هذا العامل عائقا بالنسبة لعشاق الألعاب الذين لا يريدون الإنفاق كثيرا على لوحة التحكم.

2- تقنية اللعب عن بعد تعتمد على السرعة

كما تفكر الشركة أيضا في القيام بالاستحواذ على هؤلاء المطورين، لتمتلك ألعابا حصرية لأسماء مشهورة.  هناك شائعات كثيرة انتشرت في وقت سابق من هذه السنة حول هذا المشروع الذي يسمى ب Yeti ولكننا نلاحظ أنها أصبحت الآن أكثر واقعية.

العديد من الشركات ترى في بث الألعاب الحل الأمثل، حيث أن تنفيذ الألعاب يتم على معالجات و ذاكرات عشوائية RAM على Server عن بعد، ثم يتم إرسالها للمستخدم  كفيديو. نعلم أن بث الأفلام والمسلسلات كان متوفرا منذ مدة، إلا أنه يتم التعامل مع تجربة بث الألعاب بشكل حذر. من أجل أن تعمل  اللعبة بشكل جيد، يجب أن تكون مدة نقل الصور وحركات اللعبة سريعة جدا، أي أنك حينما تقوم بالضغط على وحدة التحكم، فلا تحتاج تلك اللمسة سوى أن ترسل إلى ما يسمى Console.

وحدة تحكم الألعاب الجديدة ل Google تنافس PlayStation و Xbox
5 (100%) 1 vote

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: